الاثنين, 07 يناير, 2019

تجدد الاقتحامات الصهيونية لباحات الأقصى

القسام - القدس المحتلة :
اقتحمت مجموعات من المغتصبين الصهاينة من بينهم وزير الزراعة الصهيوني، صباح الاثنين باحات المسجد الأقصى المبارك، بحراسة مشددة من شرطة الاحتلال الخاصة.
وفتحت شرطة الاحتلال الساعة السابعة صباحًا باب المغاربة، ونشرت عناصرها وقواتها الخاصة في باحات الأقصى وعند أبوابه، تمهيدًا لتأمين اقتحامات المتطرفين اليهود.
وأفاد مسؤول العلاقات العامة والإعلام بالأوقاف الإسلامية في القدس المحتلة فراس الدبس أن الوزير "أوري أرئيل" اقتحم المسجد الأقصى برفقة 18 مغتصبا، وتجول في أنحاء متفرقة من باحاته بحراسة أمنية مشددة.
وأوضح أن المتطرف "أرئيل" أدى طقوسًا تلمودية دينية بواسطة الهاتف النقال، في منطقة باب الرحمة شرق الأقصى.
وذكر الدبس أن شرطة الاحتلال المتمركزة على أبواب الأقصى شددت من إجراءاتها الأمنية بحق الفلسطينيين الوافدين للمسجد، واحتجزت بعض هوياتهم الشخصية عند الأبواب، وخاصة للنساء.
ورغم قيود الاحتلال، إلا أن عشرات المصلين من أهل القدس والداخل الفلسطيني المحتل توافدوا منذ الصباح للمسجد الأقصى، وتوزعوا على حلقات العلم وقراءة القرآن الكريم، معربين عن غضبهم واستيائهم من استمرار اقتحامات المغتصبين واستفزازاتهم بالمسجد.
ويتعرض المسجد الأقصى يوميًا (عدا الجمعة والسبت) لسلسلة انتهاكات واقتحامات من قبل المغتصبين والجماعات اليهودية المتطرفة، وعلى فترتين صباحية ومسائية، فيما تزداد وتيرتها فترة الأعياد اليهودية.

اقرأ أيضاً
آخر الأخبار
الاثنين, 21 يناير, 2019
الأحد, 20 يناير, 2019
السبت, 19 يناير, 2019
الجمعة, 18 يناير, 2019
الخميس, 17 يناير, 2019
الثلاثاء, 15 يناير, 2019
الاثنين, 14 يناير, 2019
اعرض المزيد من الأخبار
جميع الحقوق محفوظة لدى دائرة الإعلام العسكري لكتائب الشهيد عز الدين القسام ©2019