الاثنين, 07 يناير, 2019

اعتقال فتاة بعد إصابتها برصاص الاحتلال في نابلس

القسام - الضفة المحتلة :
اعتقلت قوات الاحتلال فتاة فلسطينية اليوم الاثنين (7-1)، بعد إصابتها برصاص أحد الجنود الصهاينة قرب حاجز "زعترة" العسكري جنوبي مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة.
وقالت مصادر محلية إن جنود الاحتلال المتمركزين على حاجز "زعترة" أطلقوا النار على مواطنة فلسطينية، بدعوى أنها لم تستجب لأوامر الجنود بـ "التوقف".
وأشارت المصادر إلى أن قوات الاحتلال أغلقت الحاجز، ومنعت المركبات الفلسطينية من المرور عبره، ما أدى لأزمة خانقة في المكان.
وزعمت مواقع إعلامية صهيونية، أن جيش الاحتلال أطلق النار على فتاة فلسطينية بعد محاولتها تنفيذ عملية طعن ضد الجنود المتواجدين على حاجز "زعترة".
ونبهت إلى أن الفتاة أصيبت بالرصاص الحي في الجزء السفلي من جسدها؛ دون توضيح حالتها الصحية.
ولاحقا أعلن في بلدة قفين شمال مدينة طولكرم شمال الضفة الغربية أن المواطنة التي أطلق عليها النار على حاجز زعترة هي علياء عوني فتحي الخصيب.
وأشارت المصادر إلى أن الخصيب أربعينية العمر وتنحدر من قفين ولا يوجد ما يدلل على رواية الاحتلال سوى مصدره من حيث نيتها تنفيذ عملية طعن.
وكانت قوات الاحتلال اعتقلت الخصيب بعد إصابتها بالساق بادعاء الاشتباه بها بمحاولة تنفيذ عملية طعن على حاجز زعترة في وقت سابق اليوم.

اقرأ أيضاً
آخر الأخبار
الأربعاء, 26 يونيو, 2019
الثلاثاء, 25 يونيو, 2019
الاثنين, 24 يونيو, 2019
الأحد, 23 يونيو, 2019
السبت, 22 يونيو, 2019
الجمعة, 21 يونيو, 2019
الخميس, 20 يونيو, 2019
الأربعاء, 19 يونيو, 2019
اعرض المزيد من الأخبار
جميع الحقوق محفوظة لدى دائرة الإعلام العسكري لكتائب الشهيد عز الدين القسام ©2019