الجمعة, 11 يناير, 2019

مئات المغتصبين يقتحمون أماكن تاريخية في نابلس

القسام - الضفة المحتلة :
اقتحم مئات المغتصبين الصهاينة، فجر اليوم الجمعة، مقامات تاريخية وأثرية في قرية عورتا جنوبي شرق مدينة نابلس (شمال الضفة المحتلة)، وأدوا فيها طقوسًا تلمودية، تحت حراسة مشددة من قوات الاحتلال الصهيوني.
وذكرت مصادر محلية بأن حافلات صهيونية أقلت مئات المغتصبين الصهاينة للمنطقة الغربية من قرية عورتا، رفقة عشرات الآليات العسكرية.
وفي السياق ذاته، قالت القناة الصهيونية السابعة: إن نحو 450 مغتصباً منهم عدد من قادة الجيش في الضفة الغربية، اقتحموا مقام "أليعازر بن هارون" غربي قرية عورتا الفلسطينية، وأدوا فيه طقوسًا دينية، تحت حراسة قوات الجيش و"حرس الحدود".
وقال سكان محليون في قرية عورتا: "إن قوات الاحتلال أغلقت مداخل القرية، وفرضت حصارا عليها، وانتشرت في طرقها تمهيدا لدخول المغتصبين الذين وصلوا إلى المقامات مشيا على الأقدام، ومارسوا أعمال عربدة واستفزاز في شوارع القرية".
من جانبهم حاول عشرات الشبان الفلسطينيين التصدي لقوات الاحتلال التي اقتحمت القرية، ورشقوها بالحجارة في حين أطلق الجنود الرصاص وقنابل الغاز المسيل للدموع بكثافة لتفريقهم، ما تسبب بعدد من حالات الاختناق بالغاز في صفوف المواطنين.

اقرأ أيضاً
آخر الأخبار
الأربعاء, 26 يونيو, 2019
الثلاثاء, 25 يونيو, 2019
الاثنين, 24 يونيو, 2019
الأحد, 23 يونيو, 2019
السبت, 22 يونيو, 2019
الجمعة, 21 يونيو, 2019
الخميس, 20 يونيو, 2019
الأربعاء, 19 يونيو, 2019
اعرض المزيد من الأخبار
جميع الحقوق محفوظة لدى دائرة الإعلام العسكري لكتائب الشهيد عز الدين القسام ©2019