الجمعة, 09 أغسطس, 2019

تصاعد اعتداءات المغتصبين الصهاينة بالضفة المحتلة

القسام - الضفة المحتلة :
رشقت مجموعات من المغتصبين الصهاينة، فجر الجمعة، منازل وسيارات المواطنين بالحجارة في مناطق مختلفة من محافظة بيت لحم، جنوب الضفة المحتلة.
وأفادت مصادر محلية أن المغتصبين رشقوا منزل المواطن أحمد أبو دية وسيارته بالحجارة في منطقة المنشية القريبة من بلدة تقوع شرق بيت لحم.
وفي بلدة نحالين غرب بيت لحم، رشق مغتصبون الحجارة على منزل المواطن فؤاد نجاجرة، ما أثار حالة من الهلع والرعب بين صفوف العائلة، وفق المصادر نفسها.
ومساء الخميس، أغلقت مجموعات صهيونية طرقا في الضفة الغربية المحتلة، ورشقوا مركبات بالحجارة؛ احتجاجا على مقتل جندي صهيوني قرب "غوش عتصيون" المقامة عنوة على الأراضي الفلسطينية بين بيت لحم والخليل.
وقال شهود عيان: إن عشرات المغتصبين أغلقوا طرقا جنوبي وشمالي الضفة، واعتدوا على مركبات الفلسطينيين بالحجارة.
وأشار الشهود إلى أن عشرات المغتصبين أغلقوا الطريق القريب من مغتصبة "كريات أربع" قرب الخليل، ورشقوا المركبات الفلسطينية بالحجارة؛ ما أدى لإصابة عدد منها بأضرار.
من جانبه، قال مصدر طبي فلسطيني: إن مواطنا أصيب بجراح إثر تعرض مركبة كان يستقلها قرب الخليل للرشق بالحجارة من المغتصبين ونقل للعلاج.
وفي محيط نابلس، أغلق المغتصبون شارع حوارة، ومنعوا المركبات الفلسطينية من المرور، ورشقوا عددا منها بالحجارة، ولم يبلغ عن وقوع إصابات.
وفي وقت مبكر صباح الخميس، أعلن جيش الاحتلال، في بيانٍ، العثور على جثة جندي مقتول قرب بيت لحم.

اقرأ أيضاً
آخر الأخبار
السبت, 23 مايو, 2020
الجمعة, 22 مايو, 2020
الخميس, 21 مايو, 2020
الأربعاء, 20 مايو, 2020
الثلاثاء, 19 مايو, 2020
الاثنين, 18 مايو, 2020
الأحد, 17 مايو, 2020
السبت, 16 مايو, 2020
الجمعة, 15 مايو, 2020
اعرض المزيد من الأخبار
جميع الحقوق محفوظة لدى دائرة الإعلام العسكري لكتائب الشهيد عز الدين القسام ©2020