الجمعة, 10 يناير, 2020

الاحتلال يبعد 4 شبان عن الأقصى لأشهر

القسام - الضفة المحتلة :
أبعدت شرطة الاحتلال الصهيوني اليوم الجمعة أربعة شبان مقدسيين عن المسجد الأقصى، بين خمسة وستة أشهر، بقرارات صدرت عن ما يسمى قائد لواء شرطة الاحتلال بالقدس المحتلة.
وقالت مصادر محلية: إن الشبان تسلموا قرارات الإبعاد عن المسجد الأقصى اليوم، بعد انتهاء مدة الإبعاد الصادرة عن شرطة الاحتلال في مركز القشلة بالبلدة القديمة بالقدس المحتلة، والبالغة ما بين خمسة أيام إلى أسبوع.
وأبعدت شرطة الاحتلال الشاب محمد خضر زغير (31 عاما) عن الأقصى خمسة أشهر، والشاب عماد أبو سنينة (25 عاما) ستة أشهر، والشابين أحمد ركن وأحمد الشاويش خمسة أشهر.
ونقلت صفا عن الشاب محمد زغير  أن هذا الإبعاد ليس الأول، مشيرًا إلى أن الاحتلال يبعده عن المسجد الأقصى منذ عام 2013، وبلغ مجموع إبعاداته نحو 3 سنوات.
والشاب محمد زغير أسير محرر اعتقل مرتين في سجون الاحتلال، وقضى في المرة الأولى 14 شهرًا، والثانية 19 شهرا.
وذكر زغير أن ثلاثة من الشبان الذين أُبعدوا اليوم عن المسجد الأقصى اليوم، هم أسرى محررون قضوا أكثر من عام في سجون الاحتلال.
من جهته أكد رئيس لجنة أهالي الأسرى والمعتقلين المقدسيين أمجد أبو عصب بأن الإبعاد إجراء ظالم، يستهدف كل من له علاقة بالمسجد الأقصى.
وأوضح أن قرارات الإبعاد تهدف إلى إبعاد العشرات من الشبان المقدسيين عن المسجد الأقصى لتفريغه من المصلين، وبالإضافة إلى ذلك، العمل على إحباط الشبان وتخويفهم.

اقرأ أيضاً
آخر الأخبار
السبت, 04 أبريل, 2020
الجمعة, 03 أبريل, 2020
الخميس, 02 أبريل, 2020
الأربعاء, 01 أبريل, 2020
الثلاثاء, 31 مارس, 2020
الاثنين, 30 مارس, 2020
الأحد, 29 مارس, 2020
السبت, 28 مارس, 2020
اعرض المزيد من الأخبار
جميع الحقوق محفوظة لدى دائرة الإعلام العسكري لكتائب الشهيد عز الدين القسام ©2020