• جمال علي راضي

    في درب الجهاد تحلو الحياة

    • جمال علي راضي
    • غزة
    • مجاهد قسامي
    • 2019-08-08
  • ياسر أحمد شهاب

    رحلة الجهاد والعمل الدؤوب

    • ياسر أحمد شهاب
    • غزة
    • مجاهد قسامي
    • 2019-08-08
  • إبراهيم كامل أبو دقة

    قائد فذ ورجل معطاء

    • إبراهيم كامل أبو دقة
    • خانيونس
    • قائد ميداني
    • 2019-07-24
  • محمود أحمد الأدهم

    الشاب الهادئ المعطاء

    • محمود أحمد الأدهم
    • الشمال
    • مجاهد قسامي
    • 2019-07-11
  •  ياسر أحمد السماعنة

    صاحب الهمة العالية

    • ياسر أحمد السماعنة
    • الشمال
    • قائد ميداني
    • 2019-06-16
  • إبراهيم إحسان ضميدة

    أفنى حياته في سبيل الله

    • إبراهيم إحسان ضميدة
    • الشمال
    • مجاهد قسامي
    • 2015-08-23
  • مثقال محمد عيسى

    مطلق أول قذيفة ' RPG ' بالوسطى

    • مثقال محمد عيسى
    • الوسطى
    • قائد ميداني
    • 2011-08-23
  • عاهد سعيد أبو جبل

    أحب الرباط فلقي ربه مرابطاً

    • عاهد سعيد أبو جبل
    • غزة
    • مجاهد قسامي
    • 2007-08-23

صدق الله فصدقه الله

عمار مصطفى حمدونة
  • عمار مصطفى حمدونة
  • الشمال
  • مجاهد قسامي
  • 2014-07-18

الشهيد القسامي / عمار مصطفي حمدونة
صدق الله فصدقه الله

القسام - خاص :

مجاهد مفعم بالنشاط والحيوية وبذل كل جهد دون توانى أو كلل مؤدياً واجبه الجهادي والديني والإنساني، صاحب الابتسامة العريضة التي كانت ترتسم على وجهه عند مقابلته أي شخص، سواء كان يعرفه أو لا يعرفه.
أرض تنجب أمثال الشهيد المجاهد : عمار مصطفى حمدونة، لا يمكن أن يقل فيها الرجال أو يندرون، فهم الذين استطاعوا نقش أسمائهم في مهجة القلب، ليشتعل الشوق والحب إليهم عندما يُذكرون.

نشأته وطفولته

ولد الشهيد المجاهد عمار في الأردن عام 1994 وعاش وسط أسرته المسلمة وترعرع على موائد القرآن منذ صغر سنه حتى أتم لاحقاً حفظ القرآن الكريم.

كان شهيدنا بارا بوالديه وإخوانه وأصدقائه، وكان يعامل الجميع بحسن خلق وطيبة، وشهد له الجميع بحسن معاشرته لهم ويلبي لهم احتياجاتهم بقدر ما استطاع .
درس الشهيد المجاهد عمار  المرحلة الابتدائية في مدرسة العدلية،  ومن ثم انتقل إلى المرحلة الإعدادية والثانوية في مدرسة بيت لاهيا شمال قطاع غزة، تم التحق في الجامعة الإسلامية وكان من أبرز طموحاته إكمال الدراسات العليا "الماجستير".

التحاقه بالمسجد

بدأ الشهيد المجاهد عمار ارتياد المسجد في ريعان شبابه وعمل في الدعوة مع إخوانه، وكان يتحلى "بالسرية والكتمان" والتحق بحلقات القرآن وحلقات الذكر ودوارات الأحكام بالإضافة إلى الأسر الدعوية، وعمل أيضا في اللجنة الاجتماعية وحرص على مساعدة الفقراء والمحتاجين وزيارة المرضى والجرحى وأهالي الشهداء، وكان أمام للمسجد ومحفظا للقرآن الكريم فيه.

بايع الشهيد المجاهد علاء جماعة الإخوان المسلمين في بداية عام 2011 وحصل على العديد من الدورات التربوية والدعوية ومنها: (دورة الطلائع والرواد) وتميز بالتواضع وحسن المعاملة مع إخوانه في المسجد، وتميز بامتلاكه لصوت ندي.

حياته الجهادية

التحق الشهيد المجاهد عمار في صفوف كتائب الشهيد عزالدين القسام الجناح العسكري لحركة المقاومة الإسلامية حماس عام 2011م، وبعدها أنهى العديد من الدورات العسكرية التي تؤهله لأن يكون مقاتلاً قسامياً شرساً يهاب الأعداء صوت زئيره في ميادين القتال.

شارك شهيدنا القسامي عمار في الرابط على حدود بلدة بيت لاهيا طوال فترة عمله في الجهاز العسكري، وشارك في حفر الأنفاق الهجومية، وتخصص شهيدنا في سلاح الدروع والقنص وحصل على العديد من الدورات العسكرية في مجال التخصص.

شاركته قيادة الكتائب في العديد من الكمائن الخاصة على الحدود الشمالية والغربية لبلدة بيت لاهيا خلال معركة العصف المأكول.

كيفية الاستشهاد

ارتقى المجاهد عمار إلى الله شهيدا برفقه وإخوانه الشهداء الـ 4 أثناء القيام بالمهام الجهادية خلال معركة العصف المأكول.

18-7-2014م، ارتقى خلال استهداف طائرات الاحتلال لموقع الكمين المتقدم في أرض عسقلان بعد  الاشتباك المسلح مع القوات الخاصة الصهيونية في المنطقة، بعد أن أوقع فيهم المجاهدون القتلى والجرحى، وتم انتشال جثامين الشهداء بعد عشر أيام من استشهادهم.

جميع الحقوق محفوظة لدى دائرة الإعلام العسكري لكتائب الشهيد عز الدين القسام ©2019