معركة الفرقان

معركة الفرقان

المعركة: الفرقان.
المكان: قطاع غزة.
الزمان:  28/12/2008 - 18/1/2009م.
خسائر العدو: مقتل 80 جندياً صهيونياً وإصابة المئات.

تفاصيل المعركة :

اندلعت شرارة المعركة عقب استهداف العدو الصهيوني لمقرات الأجهزة الأمنية الفلسطينية في قطاع غزة وذلك ظهر الـ 12 من ديسمبر لعام 2008 والتي ارتقى خلالها عشرات الشهداء، فأطلقت كتائب القسام معركة الفرقان في مواجهة المجازر الصهيونية تحت مسمى "الرصاص المصبوب".
وضع العدو الصهيوني عدداً من الأهداف كان أبرزها، اسقاط حكم حماس وتدمير القوة الصاروخية للحركة واستعادة الجندي الصهيوني إلا أن العدو لم يحقق أياً منها وانتهت المعركة على ذلك.
خلال ثلاثة وعشرين يوماً من المعركة قصفت كتائب القسام المواقع والمغتصبات الصهيونية بآلاف القذائف الصاروخية، كما استهدفت القوات الغازية، والتي اجتاحت مناطق من قطاع غزة بعد أيام من القصف الهمجي، بعشرات العمليات النوعية أبرزها :
- التصدي للدبابات والآليات الصهيونية التي توغلت بـ 98 قذيفة وصاروخاً مضاداً للآليات.
- تفجير 79 عبوة ناسفة في الجنود الصهاينة والآليات المتوغلة.
- تنفيذ 53 عملية قنص لجنود.
-  تنفيذ 12 كمين محكم في مناطق التوغل.
- تنفيذ عمليتي أسر لجنود صهاينة أثناء هذه المعارك الضارية.
- تنفيذ عملية استشهادية تفجيرية ضد قوات العدو.

نفذ القسام 980 هجمة صاروخية خلال أيام معركة (الفرقان)، شملت 345 صاروخ قسام و 213 صاروخ غراد، و422 قذيفة هاون، وشمل بنك الأهداف، قواعد عسكرية، ومواقع عسكرية، ومغتصبات صهيونية وبئر السبع، وعسقلان، وأسدود.
وقتل خلال المعركة 80 جندياً صهيونياً وأصيب 400 آخرين، بالإضافة إلى تضرر عدد كبير من المنازل الصهيونية، فيما تكبد الاقتصاد 120 مليون شيكل، كما ارتقى 1417 فلسطينياً على الأقل (من بينهم 926 مدنياً و412 طفلاً و111 امرأة) جراء الغارات الصهيونية على كامل قطاع غزة .
وفي تاريخ 18/1/2009 انتهت معركة الفرقان بانتصار المقاومة.



جميع الحقوق محفوظة لدى دائرة الإعلام العسكري لكتائب الشهيد عز الدين القسام ©2019